سياسة

المرأة التجمعية بجهة بني ملال خنيفرة تكون النساء في التواصل الإيجابي وتدبير الأزمات

نظمت منظمة المرأة التجمعية بجهة بني ملال خنيفرة دورة تكوينية في التواصل الإيجابي وتدبير الأزمات مثال جائحة كورونا كوفيد 19،يوم الاربعاء23يونيو2020 ابتداء من الساعة السابعة مساء عبر تقنية التواصل الاجتماعي عن بعد.

وقد افتتحت الدكتورة حنان غزيل الرئيسة الجهوية لمنظمة المرأة التجمعية بجهة بني ملال خنيفرة هذه الدورة التكوينية بكلمة ترحيبية موضحة الهدف الأساسي والمحوري من هذه الندوة،موجهة كلمة شكر وتقدير للرئيسة الوطنية السيدة أمينة بنخضراء على تعاونها ودعمها باسم الفيدرالية الوطنية للمرأة التجمعية،وذلك في إطار صندوق الدعم لتمثيلية المرأة في الحقل السياسي الممول من طرف وزارة الداخلية.

وكانت هذه الدورة التكوينية من تأطير السيدة سميرة سهام الريسوني مديرة مركز LPRH،حيث أوضحت بأن المرأة كانت قوية خلال هذه الظروف الاستنثائية حيث عملت بكل ما في وسعها من أجل التواصل الايجابي مع ذواتهن،أسرهن،في محيط العمل و كذلك في الميدان السياسي ،بالاضافة إلى وسائل التواصل التي تعتمدها من أجل إنجاح مثل هذه الأزمات الغير المعتادة.و كيفية استغلال أزمة وباء كوفيد من أجل التغيير الإيجابي للشخصية.

وقد شهدت الدورة التكوينية تفاعل قوي ونقاش غني من طرف معظم المتدخلات اللواتي ركزن على محاور التواصل الايجابي ومنهجية تعلمه للتغلب على التوتر والظروف الصعبة التي تهدد الاستقرار الأسري خلال هذه الظرفية الاستثنائية،كما تم تقديم كلمات الشكر والتقدير للجهة المنظمة والاستاذة المؤطرة على هذه المجهودات المبذولة لتكوين قدرات المرأة التجمعية بجهة بني ملال خنيفرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock