سياسة

حزب الحركة الشعبية يحسم في اختياره للجنة التحضيرية استعدادا للمؤتمر العام 14

عزالدين بلبلاج

في إطار الاستعداد للمؤتمر الـ14 لحزب الحركة الشعبية، انتخب إدريس السنتيسي، رئيس الفريق الحركي بمجلس النواب، اليوم السبت، رئيسا للجنة التحضيرية مؤتمر الـ14 لحزب الحركة الشعبية، والذي سيتم فيه انتخاب أمين عام جديد للسنبلة خلفا لمحند العنصر.

وعبّر السنتيسي بهذه المناسبة، خلال كلمة ألقاها في الاجتماع الأول للجنة، الذي خصص لتشكيل هياكلها، عن وعيه بثقل هذه المسؤولية التي اعتبرها تكليفا وليس تشريفا، مؤكدا أنه سيكون حريصا أشد الحرص على مواكبة عمل اللجن الفرعية بمعية أعضاء مكتب اللجنة التحضيرية والسهر على توفير الشروط الملائمة لعملها مع الانفتاح المستمر على مساهمات كل الحركيات والحركيين لإغناء عمل اللجنة.

وأكد السنتيسي أيضا أنه سيحرص على احترام الاختصاصات القانونية والتنظيمية المخولة للجنة التحضيرية ولجنها الفرعية، كما هي منصوص عليها في النظامين الأساسي والداخلي للحزب، مضيفا: “سنعمل بروح الفريق وبمنهجية العمل الجماعي لإنجاح مسار التحضير للمؤتمر الوطني المقبل، والذي نريده جميعا محطة متميزة في مسار حزبنا العريق لا من حيث نتائجه التنظيمية ولا من حيث رسائله السياسية وأوراقه البرنامجية”.

وشدد المتحدث نفسه على أنه سيسهر في مكتب اللجنة وبتنسيق مع الأمين العام للحزب محند العنصر على إعداد وتنفيذ برنامج إشعاعي يتضمن ندوات فكرية حول قضايا الساعة، وكذا لقاءات جهوية مع فروع الحزب ومنتخبيه وأطره، إلى جانب برنامج تواصلي وإعلامي بغية تسليط الضوء على تطور عمل اللجنة التحضيرية وعلى رهانات المؤتمر الوطني.

وتم خلال الاجتماع ذاته، انتخاب نبيل اليزيدي نائبا لرئيس اللجنة التحضيرية، والسباعي عدي مكلفا بلجنة القوانين، ومحمد الغراس مكلفا بلجنة الإعلام، ومهدي عتمون بلجنة انتداب المؤتمرين، وفاطمة لكيحل بلجنة الأرضية السياسية، إلى جانب محمد جواد مكلفا بلجنة اللوجستيك والمالية، وسعيد بن معنان مقررا عاما للمؤتمر الـ14.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock