منوعات

” بيان تنديدي ..حول إغلاق قسم المستعجلات بالمستشفى الجامعي ابن طفيل بمراكش لأكثر من سن.*

يعلن المكتب الجهوي للمنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد بجهة مراكش أسفي تنديده الشديد لإغلاق قسم المستعجلات بالمستشفى الجامعي محمد السادس بمراكش، و يطالب بفتح تحقيق في ملابسات استمرار إغلاقه لأزيد من سنة، مستنكرا في الوقت ذاته تحميل الأطر الصحية بمستعجلات مستشفى الرازي الضغط الناتج عن استمرار هذا الإغلاق دون اتخاذ أية إجراءات من طرف إدارة المركز الاستشفائي الجامعي ،مما يساهم بشكل مباشر في تدهور الخدمات الإستشفائية و العلاجية.

*وعليه فإن المكتب الجهوي للمنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد بجهة مراكش أسفي يدق ناقوس الخطر في أكثر من مناسبة ويذكر بالوضع الذي يعيشه المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش والذي لا يليق بحجم تضحيات أطره ولا بتطلعات المواطنات والمواطنين ولا بالتحديات المستقبلية التي تنتظره و الأوراش التي تم إطلاقها، ولا بمدينة تعتبر الوجهة السياحية الأولى بالمغرب، و مكانا تنعقد فيه العديد من المؤتمرات و التظاهرات الدولية و الوطنية الهامة.*

لذا يطالب المكتب الجهوي للمنظمة من الوزارة الوصية على القطاع بتوفير جميع الوسائل الممكنة لتمتيع المواطنين والمواطنات من حقهم في الخدمات الصحية والإستشفائية على قدم المساواة ،وتجويد المراكز الإستشفائية لتيسير إستفادة المرضى من خدمات الأطر الطبية.

*إمضاء رشيد حقابي رئيس المكتب الجهوي للمنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد بجهة مراكش أسفي.*

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock